منتديات النورس
عزيزي الزائر مرحبا بكـ

يرجى الدخول أو التسجيل إذا كنت ترغب في الإنضمام إلينا

تذكر أن هذا المنتدى يحتاج لتفعيل تسجيلك من الإيميل

شكراً



منتديات النورس

أفضل منتدى عربي
 
الرئيسيةأفضل منتدى عربياليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الإيثار والمواساة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة على جبين القمر
*********
*********
avatar

انثى

الاسد

المشاركات : 18362

العمـر : 25

المزاج :

الدولة :

التسجيل : 25/11/2011

النقاط : 27035

التقييم : 1183

رسالة sms

لم أعد أنصصدم بَ آي أممر أياً ككآن ‘(

ولم أعد ٱتذگر آي شيء ,

ولم أعد أفكر ٱو أهتم ﺑ ٱيٓ شيء

فُ محآجر عينيٓ جفت و . .

جهآزيٓ آلعصبي ميت

,وفقدت ذاگرتيٓ وإهتمامآتي

گل شيٓء ٱصبح ( عآآآدي )

ولم يعد ٱيٓ شيء مثير للأهتمآم .. !!



mms


ﺑﻴﻨﻤﺎ ﻛﻨﺖ ﺃﺳﺘﻤﻊ
ﻟﻜﺎﻇﻢ ﻳﺮﺩﺩ ﺑﺤﺰﻥ :
ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚ ﺃﻥ ﺃﺣﺰﺯﻥ...
" ﺗﺬﻛﺮﺗﻚ ! "
ﻭﺑﺪﺃﺕ ﺃﻓﻜﺮ ﻣﺎﺫﺍ
ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚ ..؟؟
ﻓﻜﺮﺕ ﻛﺜﻴﺮﺍً ﺟﺪﺍً ,
ﺛﻢ ﺑﺪﺃﺕ ﺃﺭﺩﺩ ﺑﻬﺪﻭﺀ :

ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚ ﺃﻥ ﺃﺩﺧﻞ
ﻣﺪﻥ ﺍﻟﺨﺬﻻﻥ ﻣﻦ
ﺃﻭﺳﻊ ﺃﺑﻮﺍﺑﻬﺎ ,
ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚ ﺃﻥ
ﺃﺻﻤﺖ ﻭﺃﻧﺎ ﻓﻲ ﺃﺷﺪ
ﺣﺎﺟﺘﻲ ﻷﺑﻜﻲ ,
ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚَ ﺃﻥ ﺃﺿﺤﻚ

ﻭﺃﻧﺎ ﺑﻘﻤﺔ ﺧﻴﺒﺘﻲ ..
ﺣﻘﺎً ...
ﻋﻠﻤﻨﻲ ﺣﺒﻚَ ﺃﺷﻴﺎﺀً ﻣﺎﻛﺎﻧﺖ ﺃﺑﺪﺍً ﻓﻲ
ﺍﻟﺤﺴﺒﺎﻥ !!














الأوسمة







مُساهمةموضوع: الإيثار والمواساة    الثلاثاء نوفمبر 06, 2012 1:10 pm




قَالَ الله تَعَالَى : { وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ } [ الحشر (9) ] .
يعني : فاقة وحاجة ، أي : يقدمون المحاويج على حاجة أنفسهم .


وقال تَعَالَى : { وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً } [ الدهر (8) ] . إلى آخر الآيات
يعني : ويطعمون الطعام وهم يحبونه ، ويشتهونه ، مسكينًا ، ويتيمًا ، وأسيرًا ، وإن كان كافرًا ، لوجه الله تعالى لا لحظ النفس ، وخوفًا من عذاب يوم القيامة ، فوقاهم الله شرَّ ذلك اليوم ، ولقاهم نضرة في وجوههم ، وسرورًا في قلوبهم ، وجزاهم بما صبروا على ترك الشهوات ، وأداء الواجبات جنةً وحريرًا .


وعن أَبي هريرة رضي الله عنه قَالَ : جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النبيِّ صلى الله عليه وسلم ، فَقَالَ : إنِّي مَجْهُودٌ ، فَأرسَلَ إِلَى بَعْضِ نِسَائِهِ ، فَقالت : وَالَّذي بَعَثَكَ بِالحَقِّ مَا عِنْدِي إلا مَاءٌ ، ثُمَّ أرْسَلَ إِلَى أُخْرَى ، فَقَالَتْ مِثلَ ذَلِكَ ، حَتَّى قُلْنَ كُلُّهُنَّ مِثلَ ذَلِكَ : لا وَالَّذِي بَعَثَكَ بالحَقِّ مَا عِنْدِي إلا مَاءٌ . فَقَالَ النبي صلى الله عليه وسلم : « مَنْ يُضيفُ هَذَا اللَّيْلَةَ ؟ » فَقَالَ رَجُلٌ مِنَ الأنْصَارِ : أنَا يَا رسولَ الله ، فَانْطَلَقَ بِهِ إِلَى رَحْلِهِ ، فَقَالَ لامْرَأَتِهِ : أكرِمِي ضَيْفَ رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وفي روايةٍ قَالَ لامْرَأَتِهِ : هَلْ عِنْدَكِ شَيْءٌ ؟ فقَالَتْ : لا ، إلا قُوتَ صِبيَانِي . قَالَ: فَعَلِّليهم بِشَيْءٍ وَإذَا أرَادُوا العَشَاءَ فَنَوِّمِيهمْ ، وَإِذَا دَخَلَ ضَيْفُنَا فَأطْفِئي السِّرَاجَ ، وَأريهِ أنَّا نَأكُلُ . فَقَعَدُوا وَأكَلَ الضَّيْفُ وَبَاتَا طَاوِيَيْنِ ، فَلَمَّا أصْبَحَ غَدَا عَلَى النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ : « لَقَدْ عَجبَ الله مِنْ صَنِيعِكُمَا بِضَيْفِكُمَا اللَّيْلَةَ » . متفقٌ عَلَيْهِ .


هذا الحديث : أخرجه البخاري في التفسير ، وفي فضائل الأنصار .
وفيه : استحباب الإيثار على النفس ولو كان محتاجًا ، وكذلك على العيال إذا لم يضرهم .


وعنه قَالَ : قَالَ رسول الله صلى الله عليه وسلم : « طَعَامُ الاثْنَيْنِ كَافِي الثَّلاَثَةِ ، وَطَعَامُ الثَّلاَثَةِ كَافِي الأربَعَةِ » . متفقٌ عَلَيْهِ .
وفي رواية لمسلمٍ عن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قَالَ : « طَعَامُ الوَاحِدِ يَكْفِي الاثْنَيْنِ ، وَطَعَامُ الاثْنَيْنِ يَكْفِي الأَرْبَعَةَ ، وَطَعَامُ الأَرْبَعَة يَكْفِي الثَّمَانِية » .
المراد بذلك : الحض على المكارم ، والتقنع بالكفاية ، وأنه ينبغي للاثنين إدخال ثالث لطعامهما ، وإدخال رابع أيضًا بحسب من يحضر .
وعند الطبراني : « كلوا جميعًا ولا تفرقوا فإن طعام الواحد يكفي الاثنين » . الحديث . فيؤخذ منه أن الكفاية تنشأ من بركة الاجتماع ، وأن الجمع كلما زاد زادت البركة .
وفيه : إشارة إلى أن المواساة إذا حصلت حصل معها البركة .
وفيه : أنه ينبغي للمرء أن لا يستحقر ما عنده فيمتنع من تقديمه ، فإن القليل قد يحصل به الاكتفاء .


وعن أَبي سعيد الخدري رضي الله عنه قَالَ : بَيْنَمَا نَحْنُ فِي سَفَرٍ مَعَ النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم إذْ جَاءَ رَجُلٌ عَلَى رَاحِلَةٍ لَهُ ، فَجَعَلَ يَصرِفُ بَصَرَهُ يَميناً وَشِمَالاً ، فَقَالَ رسول الله صلى الله عليه وسلم : « مَنْ كَانَ مَعَهُ فَضْلُ ظَهْرٍ فَليَعُدْ بِهِ عَلَى مَنْ لا ظَهرَ لَهُ ، وَمَنْ كَانَ لَهُ فَضْلٌ مِنْ زَادٍ ، فَلْيَعُدْ بِهِ عَلَى مَنْ لا زَادَ لَهُ » . فَذَكَرَ مِنْ أصْنَافِ المالِ مَا ذكر حَتَّى رَأيْنَا أنَّهُ لا حَقَّ لأحَدٍ مِنَّا في فَضْلٍ .رواه مسلم.
في هذا الحديث : الأمر بالمواساة من الفاضل ، وهو كحديث : إنك يا ابن آدم إن تبذل الفضل خير لك ، وإن تمسكه شر لك ، ولا تلام على كفاف ، وابدأ بمن تعول .


وعن سهل بن سعدٍ رضي الله عنه أنَّ أمْرَأةً جَاءَتْ إِلَى رسول الله صلى الله عليه وسلم بِبُرْدَةٍ مَنْسُوجَةٍ ، فَقَالَتْ : نَسَجْتُها بِيَدَيَّ لأَكْسُوكَهَا ، فَأَخَذَهَا النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم مُحْتَاجاً إِلَيْهَا ، فَخَرَجَ إِلَيْنَا وَإنَّهَا إزَارُهُ ، فَقَالَ فُلانٌ : اكْسُنِيهَا مَا أحْسَنَهَا ! فَقَالَ : « نَعَمْ » فَجَلَسَ النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم في المَجْلِسُ ، ثُمَّ رَجَعَ فَطَواهَا ، ثُمَّ أرْسَلَ بِهَا إِلَيْهِ : فَقَالَ لَهُ الْقَومُ : مَا أحْسَنْتَ ! لَبِسَهَا النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم مُحتَاجَاً إِلَيْهَا ، ثُمَّ سَألْتَهُ وَعَلِمْتَ أنَّهُ لا يَرُدُّ سَائِلاً ، فَقَالَ : إنّي وَاللهِ مَا سَألْتُهُ لألْبِسَهَا ، إنَّمَا سَألْتُهُ لِتَكُونَ كَفنِي . قَالَ سَهْلٌ : فَكَانَتْ كَفَنَهُ . رواه البخاري .
في هذا الحديث : جواز إعداد الشيء قبل الحاجة إليه .
وفيه : حسن خلق النبي صلى الله عليه وسلم وسعة جوده وقَبول الهدية .


وعن أَبي موسى رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إنَّ الأشْعَرِيِّينَ إِذَا أرْمَلُوا في الغَزْوِ ، أَوْ قَلَّ طَعَامُ عِيَالِهِمْ بالمَديِنَةِ ، جَمَعُوا مَا كَانَ عِنْدَهُمْ في ثَوْبٍ وَاحِدٍ ، ثُمَّ اقْتَسَمُوهُ بَيْنَهُمْ في إنَاءٍ وَاحدٍ بالسَّوِيَّةِ فَهُمْ مِنِّي وَأنَا مِنْهُمْ » . متفقٌ عَلَيْهِ .
« أرْمَلُوا » : فَرَغَ زَادُهُمْ أَوْ قَارَبَ الفَرَاغَ .
في الحديث : فضيلة الأشعريين ، وفضيلة الإيثار ، والمواساة ، وفضيلة خلط الأزواد عند الحاجة .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.nawraas.net/forum
نبراس غزة
*********
*********
avatar

ذكر

المشاركات : 8572

تعاليق : مساعد إداري

المزاج :

الدولة :

المهنة :

الهواية :

التسجيل : 27/03/2009

النقاط : 12666

التقييم : 546

رسالة sms في الدنيآ ثلآث [ أمـل ، ألـم ، أجر ] فعشْ الأولى ~ و تحمّل الثانيه ~ لأجلْ الثّالثه ]
mms
هُناك أربعة أشياء لا يمكنك استرجاعها : الحجر إذا رميتَه ، الكلمةُ إذا قلتها ، المناسبة إذا فقدتها ، الساعةُ إذا مرّت

الأوسمة






مُساهمةموضوع: رد: الإيثار والمواساة    الثلاثاء نوفمبر 06, 2012 7:07 pm



واصلي تألقكِ

عآفآك البآري



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.nawraas.net
ماريا
*****
*****
avatar

انثى

السمك

المشاركات : 3424

العمـر : 23

تعاليق : المشرفة العامة

المزاج :

الدولة :

المهنة :

الهواية :

التسجيل : 15/03/2012

النقاط : 4756

التقييم : 325

mms الحب متل الوعـــــــــد لـآ يـــــرد ولآ يــــزول ~




الأوسمة




مُساهمةموضوع: رد: الإيثار والمواساة    الأربعاء نوفمبر 07, 2012 6:28 pm

يجزيكِ الخير زهرهــــ

يعطيكي العافية ع الطرح ^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الفراشة اللامعة
*****
*****
avatar

انثى

الميزان

المشاركات : 4921

العمـر : 23

تعاليق : مشرفة القسم الأدبي

المزاج :

الدولة :

المهنة :

الهواية :

التسجيل : 22/01/2012

النقاط : 6659

التقييم : 187

رسالة sms



لو ڳان ﺎﻟﺈنسان . . [ يستغفر ]
ﺎڳثر مما ﯾشتڳي '
لوجد راحتہ قبل ﺎن يشڳي ..♥️

آستغفر ٱللہ العظيم ۆ آتوب اليہ


الأوسمة








مُساهمةموضوع: رد: الإيثار والمواساة    الأحد نوفمبر 18, 2012 7:53 pm

جزآك الله خير

ويعطيك الف عآفية

دمتي بود ..~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الإيثار والمواساة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النورس  :: ˚ஐ˚◦{ ♥ القســـم الإسلامــي ♥}◦˚ஐ˚ ::  المنتدى الإسلامي -
انتقل الى: